خمسة شهداء بقصف جوي ومدفعي للنظام شمال حلب

06.شباط.2020
الدفاع المدني ينتشل جثة أحد الشهداء في بلدة حيان
الدفاع المدني ينتشل جثة أحد الشهداء في بلدة حيان

استشهد خمسة مدنين اليوم الخميس، بقصف مدفعي وجوي للنظام على بلدات ريف حلب، في ظل تصعيد جوي غير مسبوق على المنطقة من الطيران الحربي الروسي والتابع للنظام والمدفعية الثقيلة.

وقال نشطاء إن طيران النظام استهدف بلدة حيان موقعاً شهيدة مسنة وإصابة أطفالها، في وقت استهدفت مدفعية النظام بلدة أورم الكبرى وأوقعت أربعة مدنيين، وإصابة أخرين، عملت فرق الدفاع المدني على نقلهم للمشافي الطبية.

وكانت استهدفت مدفعية قوات النظام السوري لمرة جديد اليوم الخميس، مدينة عندان بريف حلب الشمالي، طال القصف مركز صحي ومدرسة تعليمية ومنازل مدنين، مخلفة جرحى وأضرار في المرافق المدنية.

وقال نشطاء إن مدفعية قوات النظام السوري استهدفت بقذائف متتالية اليوم، مدينة عندان، طالت المركز الصحي في المدينة، كما طالت مدرسة تعليمية في المدينة، خلفت أضرار مادية في المركز الصحي.

وتشهد مناطق ريفي حلب الشمالي والغربي والجنوبي، قصف جو عنيف ومركز من الطيران الحربي الروسي وطيران النظام، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف يطال جميع المناطق.

يأتي ذلك في وقت تشهد محافظتي إدلب وحلب حملة عسكرية هي الأكبر من النظام وروسيا وإيران، منذ أشهر عدة تسببت بعشرات المجازر بحق المدنيين وتشريد أكثر من نصف مليون إنسان وسط تقدم النظام لمناطق عديدة في المنطقة وسيطرته على مدن وبلدات استراتيجية وحرمان أهلها من العودة إليها، في ظل صمت دولي واضح عما ترتكبه روسيا من جرائم حرب

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة