خروج دفعة جديدة من المحتجزين لدى "قسد" في مخيم الهول بريف الحسكة

17.تشرين2.2020
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

كشفت مصادر إعلامية محلية عن وصول قافلة تقل النازحين من أبناء محافظة دير الزور إلى مدينة الشدادي قادمة من مخيم "الهول" ليصار إلى نقلهم إلى ريف دير الزور الشرقي.

وقال ناشطون في شبكة "فرات بوست" إن 120 عائلة مؤلفة من 515 شخصاً غالبيتهم من النساء والأطفال خرجت من مخيم الهول للنازحين صباح أمس، وذلك ضمن قوافل باتت تخرج تباعا من المخيم.

وسبق أن أفرجت ميليشيات "قسد"، عن عشرات المحتجزين لديها في مخيم "الهول"، بريف الحسكة الشرقي، وذلك ضمن عدة دفعات وصلت إلى محافظتي الرقة ودير الزور.

وأشار ناشطون حينها إلى أنّ النازحين الذين غادروا المخيم مؤخراً هم نازحين من ريف دير الزور ومضى على احتجازهم فترات زمنية طويلة، بينما تأتي هذه الخطوة سياق تنفيذ "الإدارة الذاتية"، لعملية إفراغ مخيم الهول من السوريين بالكامل.

وفي الخامس من الشهر الماضي، أعلن مجلس سوريا الديمقراطية (مسد)، أن قرارا سيصدر منه وعن "الإدارة الذاتية" لشمال وشرق سوريا بإفراغ مخيم الهول من السوريين بالكامل، في وقت سيبقى المحتجزين الأجانب فقط ضمن المخيم المذكور.

ويؤوي المخيم (40 كيلومترا شرق الحسكة في الشمال الشرقي السوري) نحو 65 ألف شخص، حسب إحصاءات الأمم المتحدة، ويضم عوائل مقاتلي "داعش" من النساء والأطفال بشكل رئيسي، ويتوزعون بين نازحين سوريين وعراقيين، إضافة إلى آلاف من عائلات المقاتلين الأجانب المتحدرين من أكثر من خمسين دولة، ويخضع المخيم لحراسة أمنية مشددة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة