جمال معروف: نعتبر هيئة التفاوض خارج السياق الثوري والأولوية تشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات

26.أيلول.2018
جمال معروف
جمال معروف

انتقد "جمال معروف" القائد العام لجبهة ثوار سوريا، الترويج الإعلامي لما يسمى "بالمصالحات" والتي يقودها عضو هيئة التفاوض "خالد المحاميد" مؤكداً أن تشكيل هيئة التفاوض التي تضم منصتي "موسكو والقاهرة" وأشخاص متواطئين من النظام وموسكو، جاء لتمكين الهزيمة والتسويق للمصالحات وتحقيق ماعجز عنه النظام وحلفائه في المناطق المحررة.

وأكد معروف في بيان مصور بثه على حسابه الرسمي على موقع "فيسبوك" أن هيئة التفاوض ولجنتها الدستورية خارج السياق الثوري والوطني ولاتعبر عن تطلعات الشعب الثائر، مشيراً إلى أن الأولوية تشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات.

ولفت معروف إلى أن قضية المعتقلين مسألة فوق تفاوضية، معتبراً دور المبعوث الأممي في هذه القضية يلعب دوراً سلبياً.

وأوضح أن الجيش الحر يجرم كل شخص أو جماعة تقبل بالمصالحة مع العصابة الحاكمة والمحتل الروسي، لافتاً إلى أن سوريا تخضع لاحتلالات مركبة يتوجب مقاومتها.

وشدد معروف على ضرورة التركيز من الجميع الجميع على وحدة الصف الثوري سياسياً وعسكرياً، والعمل على من شأنه إسقاط عصابات النظام والمحافظة على وحدة سوريا، مشيراً إلى أن ذلك يتحقق من خلال انتاج قيادة سياسية ثورية واعية ومسؤولة.

وكان "جمال معروف" أحد أبرز قادة الجيش السوري الحر في الشمال السوري واجه حرباً معلنة من قبل "جبهة النصرة وجند الأقصى" في أواخر 2014 في جبل الزاوية، انتهت بخروجه من سوريا إلى تركيا بعد سيطرة "النصرة" على مقراته وملاحقة عناصره، إلا أن معروف الذي واجه حملات تشويه إعلامية كبيرة لازال يتمتع بحاضنة شعبية كبيرة في الداخل السوري وبين قيادات الجيش السوري الحر، وفضل البقاء بعيداً عن واجهة الإعلام طوال الفترة الماضية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة