طباعة

ثلاث شهداء ومصاب من "الخوذ البيضاء" بانفجار لغم بقسطون غربي حماة

13.كانون1.2019

نعى الدفاع المدني السوري ثلاثة من متطوعيه بعدما استشهدوا إثر انفجار لغم أرضي بهم في محيط بلدة قسطون بريف حماة، وذلك أثناء تفقدهم لأحد الأماكن المستهدفة بقصف سابق، مساء اليوم الجمعة.

وقال الدفاع المدني إن الشهداء هم "محمد ناقوح" و "صالح عرفات" و "أحمد الحلاق".

يعمل الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" كمنظومة مستقلة حيادية وغير منحازة على خمس عشرة مهمة، أبرزها مهمة إنقاذ المدنيين في المواقع المستهدفة بالقصف، وقد تمكنت منذ تأسيسها من إنقاذ ما يزيد عن 200 ألف مدني إزاء الضربات التي يشنها نظام الأسد وحلفائه ضد المدنيين في سورية، إلا أنها فقدت أكثر من 290 متطوعاً خلال قيامهم بواجبهم الإنساني في عمليات الإنقاذ.

يلعب أصحاب "الخوذ البيضاء" دورين أساسيين في سورية: عمل الإنقاذ، وتوثيق ما يحصل داخل البلاد بالكاميرات المحمولة والمثبتة على الخوذ، وهذه اللقطات المصورة ساعدت "منظمة العفو الدولية" والشبكات الحقوقية في تدعيم الشهادات المتلقاة من سورية، وسمحت لهما بالتحقق من آثار الضربات الجوية، لمعرفة حقيقة استهداف المدنيين ومناطق الوجود العسكري ونقاط التفتيش العسكرية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير