تيلرسون يطالب بانسحاب ايران من سوريا.. وقلق من استخدام النظام للأسلحة الكيماوية

14.شباط.2018
وزير الخارجية الأميركي، "ريكس تيلرسون"
وزير الخارجية الأميركي، "ريكس تيلرسون"

طالب وزير الخارجية الأميركي، "ريكس تيلرسون"، أمس الثلاثاء، إيران بسحب قواتها من سوريا ولبنان واليمن والعراق، مؤكداً أن وجودها في تلك البلدان يشكل عاملاً لعدم الاستقرار.

وأوضح تيلرسون في مقابلة مع قناة "الحرة"، أن مواجهة نفوذ إيران في سوريا يتم من خلال إنجاح العملية السياسية، مشيراً إلى أن "الوجود الأميركي في سوريا غرضه الوحيد هزيمة داعش، ويهدف أيضا لتأمين الاستقرار في سوريا دعماً لمحادثات جنيف"، مؤكداً أن هذا سيقوض نفوذ إيران في سوريا.

وأضاف تيلرسون أن "وجهة النظر الأمريكية تتوافق مع نظرة المجتمع الدولي بشأن وجود إيران في دول مثل سوريا واليمن ولبنان والعراق"، متابعاً "طلبنا من طهران مجدداً الانسحاب وإعادة قواتها إلى إيران، وهذا هو المسار الصحيح الذي نراه للمستقبل".

وأعرب تيلرسون عن قلق بلاده من تقارير عن استخدام الكيماوي في سوريا مجدداً، وأضاف، إن "المجتمع الدولي ليست لديه آلية جيدة الآن لمواجهة هذه التقارير".

ولفت الوزير الأمريكي الى أن إدارة الرئيس ترمب تنظر بجدية في الأمر، وطالب روسيا التوقف عن استخدام حق النقض في مجلس الأمن لتتيح المجال لتوفير معلومات أفضل بشأن استخدام الكيماوي في سوريا.

وشدد تيلرسون على أن واشنطن تأخذ التهديدات التي تواجهها إسرائيل على محمل الجد من حزب الله في لبنان ومن سوريا، وقال "يقلقنا أن سوريا تسبب جواً من التهديد وعدم الاستقرار ليس لإسرائيل فحسب بل للأردن وتركيا وكل جيرانها، لهذا السبب سنبقى في سوريا حتى هزيمة داعش كلياً"

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة