ترامب: واشنطن تراقب الخليفة الجديد لتنظيم داعش

12.تشرين2.2019

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الاثنين، إن واشنطن تراقب الخليفة الجديد لتنظيم داعش، مستغلا مشاركته في يوم المحاربين القدامى للاحتفال بمقتل زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي.

وتوجه ترامب إلى نيويورك حيث ألقى خطابا قبل عرض للمحاربين القدامى يجري سنويا في المدينة، حيث دأب الرؤساء الأميركيون على الاحتفال بهذا اليوم بوضع إكليل من الزهور على المقبرة العسكرية المترامية الأطراف في أرلينغتون قرب واشنطن.

وواجه ترامب انتقادات واسعة بعد إعلانه سحب كامل القوات الأميركية من سوريا الشهر الماضي، حيث قال معارضوه وبعضا من حلفائه أن ذلك يمكن أن يسمح بعودة تنظيم "داعش" ويترك الأكراد الحلفاء لواشنطن عرضة للغزو التركي.

لكن ترامب استغل خطابه ليقول إن قيادات التنظيم المتطرف تفر خائفة بعد مقتل البغدادي في غارة شنتها القوات الأميركية الخاصة في محافظة ادلب شمال غرب سوريا، وقال ترامب "قبل أسابيع قليلة، أغارت القوات الأميركية الخاصة على مجمع داعش ونفذت العدالة في الزعيم الإرهابي رقم واحد في العالم".

واضاف "بفضل المقاتلين الأميركيين، البغدادي مات، ومات الرجل الثاني في التنظيم، وأعيننا مركزة على الرقم 3"، مضيفا بأنه يجب عليه أن يعلم بأن "عهد الرعب قد مصى"، لافتاً بالقول "لقد انتهى عهده الارهابي، وأصبح اعداءنا يركضون خائفين جدا جدا. ان من يهددون شعبنا ليس امامهم أي فرصة ضد قوة أميركا المحقة".

وسبق أن أكد رئيس هيئة الأركان الأمريكية، مارك ميلي، أن خليفة أبو بكر البغدادي في زعامة تنظيم "داعش" معروف جدا لدى العسكريين الأمريكيين، وهم سيراقبونه عن كثب في انتظار فرصة سانحة لقتله.

وقال ميلي في حديث لقناة "أي بي سي" بث الأحد، في سياق حديثه عن تصفية البغدادي: "إن قتله أثر بصورة قوية ومدمرة على التنظيم ككل"، لافتاً إلى أنهم "استبدلوه بشخص آخر، وتتوفر لدينا كمية كبيرة من المعلومات حول هوية هذا الشخص. وفي الأيام والأسابيع والأشهر القادمة، سنراقب ما إذا كان سيتمكن من لم شمل تنظيمه، وسنراقبه عن كثب، وعندما ستسنح الفرصة سنتعامل معه وسنبدأ باصطياده".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة