طباعة

تحرير الشام تنفذ حكم الإعدام بحق عناصر خلايا "الدولة" المتورطة بالاغتيالات في إدلب

17.آب.2018

نفذت هيئة تحرير الشام اليوم الجمعة، الإعدام بحق عدد من عناصر خلايا تنظيم الدولة الذين اعتقلتهم خلال الحملات الأمنية الماضية، بعد ثبوت تورطهم بعمليات اغتيال وتفجيرات طالت الفصائل والمدنيين في محافظة إدلب.

ونقلت وكالة "إباء" التابعة لتحرير الشام عن مسؤول أمني في الهيئة ويدعى “أنس الشيخ” قوله: “بعد العملية الأمنية التي شنتها هيئة تحرير الشام في الشمال المحرر، تمكن الجهاز الأمني من إلقاء القبض على العديد من قيادات وعناصر تنظيم الدولة، وبعد التحقيقات الأولية اعترفوا بتورطهم بأعمال قتل وتفجير في المناطق المحررة، وعرضوا على القضاء، الذي حكم بقتلهم قصاصًا”.

وأضاف “الشيخ”: “ومن أبرز العناصر التي ألقي القبض عليها، “فضل العلي” أمير مقرات التنظيم في قرية تحتايا، وأحد أفراد خلية “أبو خالد كازو” اليد اليمنى لـ “أبو النصر الجنوبي”، الذي كان يعمل قناصًا مع التنظيم في مخيم اليرموك، واعترف بقنصه لعدة مقاتلين من هيئة تحرير الشام في ذات المخيم الواقع جنوب دمشق”.

وخلال عمليات أمنية متتالية شنت هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير سلسلة عمليات طالت خلايا تنظيم الدولة وخلايا "المصالحات" المتورطة بالتواصل مع النظام وروسيا في ريفي إدلب الجنوبي والغربي، واعتقلت العشرات منهم.

وفي 16 تموز الماضي، نفذت هيئة تحرير الشام حكم الإعدام رمياً بالرصاص، بحث ثمانية من عناصر خلايا تنظيم الدولة والذين قامت باعتقالهم خلال عملياتها الأمنية في ريف إدلب، ونفذت الحكم في إحدى المزارع القريبة من مدينة سرمين بريف إدلب.

وفي الأول من حزيران الماضي، نفذت القوة الأمنية التابعة لهيئة تحرير الشام، حكم الإعدام رمياً بالرصاص لاثنين من عناصر الخلايا الأمنية التي تقوم على تنفيذ الاغتيالات والتفجيرات في مدينة الدانا بريف إدلب الشمالي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير