بينهم "حاج عراقي" .. مقتل 3 أشخاص بانفجارين منفصلين بدمشق

06.آذار.2021

كشفت مصادر إعلامية موالية للنظام عن وقوع 3 قتلى وذلك إثر انفجارين منفصلين هزّا "جرمانا والسيدة زينب" بضواحي دمشق، وفقاً لما رصدته شبكة "شام" الإخبارية.

وأشارت صفحات محلية بمنطقة "السيدة زينب"، الخاضعة للنفوذ الإيراني إن شخصين يعملان في "مستودع أنقاض" قتلا إثر انفجار عبوة قرب الذيابية في مدينة "السيدة زينب" قرب دمشق.

وبثت صوراً تظهر مكان الانفجار في ساحة لتجميع الأدوات المستعملة والخردة ضمن تجمعات قالت إنها تقع في المنطقة الفاصلة بين "الذيابية وحجيرة"، في السيدة زينب، ويعتقد أن تلك التجمعات والمستودعات أقيمت لبيع الأدوات المسروقة خلال عمليات التعفيش التي نفذتها ميليشيات إيران ضد مناطق المدنيين بوقت سابق.

في حين قالت مصادر محلية إن شخص عراقي الجنسية قتل بانفجار قنبلة يدوية في جرمانا، ولفتت إلى أنه يدعى "ديار فاضل التميمي"، وذكرت تعليقات لمتابعي الصفحات الموالية بأن "التميمي"، هو "حاج عراقي" قادم للسيدة زينب وحدث الانفجار خلال عبثه بالقنبلة وفق تعبيرهم.

من جانبه تكتم إعلام النظام عن الحادثة التي ذكرت مصادر إعلامية موالية إنها وقعت مقابل مفرق حي "القريات الضيق" الواقع خلف "صالة النبكي"، بمنطقة "جرمانا" التي تبعد نحو (8 كيلومترات) عن "السيدة زينب".

هذا وتتكرر مشاهد الانفجارات الناتجة بمعظمها عن مخلفات الحرب وقصف النظام فيما تأتي الحوادث الأخيرة وسط تكتم النظام عنها كونها تعد من الأحداث التي تعد من مسببات الوضع الأمني المتردي علاوة أنها تساهم في زيادة الفلتان المتواصل مع انتشار الأسلحة والذخائر بمناطق سيطرة النظام لا سيّما تلك الواقعة تحت النفوذ الإيراني عقب تسهيلات كبيرة قدمها نظام الأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة