بعد روسيا ... الولايات المتحدة تعلن نجاح اختبارات أسلحة وذخائر جربتها على الأرض السورية

17.تشرين2.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

تواصل دول كبرى في طليعتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا استثمار الحرب في سوريا، من خلال جعلها مسرحًا حيًا لاختبار واستعراض الصناعات العسكرية.

وأعلن الجيش الأمريكي عن اختبارات ناجحة لبعض الأسلحة والذخائر الموجهة، بعد تطويرها من قبل قسم الأسلحة في مركز الحرب الجوية التابع للجيش الأمريكي.

ونشر مركز الحرب الجوية في الجيش الأمريكي (NAVAIR) عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أمس الجمعة، تسجيلًا مصورًا يظهر قدرة الأسلحة الموجهة التي أجرى تطويرها في إصابة أهدافها المتحركة وبسرعات متفاوتة على الأرض وفي الجو.

وسبق لواشنطن أن أشارت سابقًا إلى استخدامها رسميًا لأسلحة متطورة ذكية وعالية الدقة، دون أن تذكر تفاصيل عن اسمها ونوعها، وذلك خلال الرد الأمريكي- البريطاني- الفرنسي المشترك على استخدام نظام الأسد للأسلحة كيماوية.

ويأتي هذا، بعد أيام من اعتراف روسيا بأنها تقوم بالفعل بجعل سوريا أرضا لتجربة أسلحتها العسكرية، مبررة ذلك جاء بغرض محاربة الإرهاب، حيث تسلمت وحدات الجيش الروسي في غرب روسيا آليات تمت تجربتها في سوريا، حيث بات الجيش الروسي يستخدم الأرض السورية كميدان لاختبار قوة وفاعلية أسلحته.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة