بزيارة غير معلنة وفد من منظمة التحرير الفلسطينية يصل دمشق برئاسة "عزام الأحمد"

18.كانون2.2020

 

وصل يوم الأربعاء الفائت، في زيارة غير معلنة، وفد رفيع المستوى يمثل منظمة التحرير الفلسطينية إلى العاصمة السورية دمشق، برئاسة عضو مركزية حركة فتح عزام الأحمد.

وضم وفد منظمة التحرير الفلسطينية، كلا من عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة القيادي في "فتح" عزام الأحمد، وعضو اللجنة التنفيذية القيادي في جبهة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، وكان في استقبالهم في دمشق، سمير الرفاعي، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" ومفوض الأقاليم الخارجية.

واعتبر القيادي البارز في حركة "فتح" نبيل شعث، لـ"عربي21"، أن "سوريا التي يوجد بها تواجد فلسطيني مهم، تبقى دولة عربية مهمة رغم المشاكل التي كانت معها"، في وقت لفت شخص أخر أن "زيارة الوفد تأتي كحضور سياسي لحركة فتح في دمشق، ردا على زيارة إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحماس إلى طهران"، وفق قوله.

من جانبه، أكد الأحمد أنه جاء للمشاركة في مهرجان انطلاقة فتح الـ55 "بتشجيع من الرئيس أبو مازن (محمود عباس)"، معتبرا أن إحياء ذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية في دمشق، "له نكهة خاصة ومميزة".

وعن هدف وبرنامج الزيارة الخاص بوفد المنظمة، أوضح عضو اللجنة التنفيذية القيادي في جبهة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، الذي وصل إلى دمشق مساء أمس، أن "هذه زيارة رسمية تتضمن لقاءات مع الدولة السورية".

ونوه القيادي، أن "الوفد سيشارك في المهرجان المركزي الذي يتم إقامته في دمشق اليوم الجمعة بمناسبة انطلاقة الثورة الفلسطينية الـ55، إضافة إلى لقاءات مع الفصائل الفلسطينية".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة