بريطانيا تقبل استعادة أطفال عناصر داعش من سوريا

22.تشرين2.2019

أعلن وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، أن بلاده قررت استعادة أبناء المواطنين البريطانيين المنتمين لتنظيم "داعش" الذين قتلوا من سوريا.

وأكد راب في تصريح صحفي الخميس ضرورة دعم الأطفال للعودة إلى حياتهم الطبيعية، مؤكدا أنه "ما كان يجب تعريض هؤلاء اليتامى الأبرياء لأهوال الحرب أبدا".

ولأسباب أمنية لم يتم الكشف عن أسماء الأطفال الذين سيكونون أول مواطنين بريطانيين يتم إحضارهم إلى المملكة المتحدة من المناطق التي كانت تسيطر عليها "داعش".

وتضم المخيمات في سوريا 25 سيدة وأكثر من 60 طفلا يحملون الجنسية البريطانية ومعظمهم دون سن الخامسة، حيث كانت بريطانيا مترددة في استعادة مواطنيها.

وفي السابق، استعادت كل من فرنسا وألمانيا والنرويج والدنمارك عددا قليلا من أطفال مواطنيها المنضمين إلى تنظيم داعش، وكانت بدأت تركيا بترحيل مقاتلي وعائلات داعش المحتجزين لديهال لموطنهم رغم اعتراض عدد من الدول الأوربية على استقبالهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة