بدون إيضاح الأسباب.. أطباء بلا حدود توقف عملها في عدة مناطق خاضعة لسيطرة قسد

31.تشرين1.2018

أعلنت منظمة أطباء بلا حدود الفرنسية إيقاف عملها في عدة مناطق شمال سوريا خاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، دون توضيح الأسباب وراء ذلك.

وقالت المنظمة في إشعار أرسل إلى العاملين في سوريا أن المنظمة ستوقف عملها وأنشطتها في منطقة عين العرب "كوباني" و عين عيسى و الطبقة، وجميع هذه النقاط خاضعة لسيطرة قسد.

وذكرا بيان المنظمة أنها ستوقف عملها بعد 15 يوما في 15/12/2018 حيث سيتأثر جميع الموظفين والمتعاقدين بهذا الإيقاف المفاجئ للأنشطة في مخيم عين عيسى للنازحين، واللجنة الصحية في المركز الصحي بمدينة الطبقة، وأخيرا الأنشطة الإدارية ومرافق التخزين في منطقة عين العرب كوباني.

وأكدت المنظمة انها ستلتمس كل الطرق للإنتقال والانسحاب، حيث أن قرارها قد أثر فعلا في مخيم عين عيسى للنازحين.

وتعرضت منطقة عين العرب كوباني لقصف مدفعي تركي صباح اليوم وقبل قرابة الأسبوع استهدف مناطق سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية وقسد وأدت لنقتل وجرح عدد من العناصر.

وقال الرئيس رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء، إن تركيا أكملت خططها واستعداداتها لتدمير الإرهابيين شرق نهر الفرات بسوريا وستطلق قريبا عمليات أوسع نطاقاً وأكثر فعالية في تلك المنطقة.

وأوضح أردوغان في خطابه أمام الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية بمقر البرلمان التركي في العاصمة أنقرة، أن القوات التركية نفذت قبل عدة أيام ضربات ضدّ الإرهابيين شرقي الفرات، وتستعد حاليا لإطلاق عمليات أوسع في وقت قريب.

فهل يكون إنسحاب منظمة أطباء بلاد حدود من هذه المناطق ناتج عن اقتراب العملية العسكرية التركية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة