بارزاني: "داعش" يعيد تنظيم صفوفه ويستغل الظروف لتوسيع نطاق عملياته الإرهابية

06.كانون1.2019

قال رئيس إقليم كردستان في شمال العراق، نيجيرفان بارزاني، إن تنظيم "داعش" يعيد تنظيم صفوفه ويستغل الظروف لتوسيع نطاق عملياته الإرهابية، داعياً لعدم السماح "للإرهابيين بانتهاز الأوضاع غير الجيدة في العراق والمنطقة".

وقال بارزاني، إن "الهجوم الذي شنه داعش على أحد ألوية بيشمركة كردستان في خانقين، والذي جاء بعد سلسلة من العمليات الإرهابية التي جرت في الأشهر الأخيرة في أطراف كركوك وكرميان، يثبت حقيقة أن داعش لم ينته ولا يزال يمثل تهديدا للأمن والاستقرار، وأن الحرب في سبيل القضاء على عدو الإنسانية العنيد هذا مازالت مستمرة".

وأضاف بارزاني، "نكرر تأكيدنا على أن داعش لا يزال يمثل تهديدا للسلم والأمن في كردستان والعراق والمنطقة والعالم، ونحن واثقون من أن هذا التنظيم الإرهابي يعيد تنظيم صفوفه ويستغل الظروف لتوسيع نطاق عملياته الإرهابية".

وشدد بارزاني، "ينبغي أن يستمر التحالف ضد داعش بنفس القوة والحماسة السابقة وأن لا يسمح للإرهابيين بانتهاز الأوضاع غير الجيدة في العراق والمنطقة، وأن يجري تكثيف الجهود من أجل الإسراع في الانتهاء من الأوضاع المتأزمة في العراق وفي إعادة الاستقرار".

جاء ذلك، في بيان لرئاسة حكومة إقليم كردستان تعقيبا على مقتل 3 من عناصر البيشمركة (قوات إقليم كردستان) وإصابة اثنين آخرين جراء هجوم لتنظيم "داعش"، في وقت متأخر الأربعاء، على نقطة أمنية بمحافظة ديالى، شرقي البلاد.

ومؤخرا، زاد نشاط تنظيم "داعش بالمناطق الحدودية مع سوريا في محافظتي نينوى والأنبار، وديالى (شرق)، وكركوك وصلاح الدين (شمال)، حيث نفذ سلسلة عمليات استهدفت عناصر أمن ومدنيين.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيًا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات التي كان يتبعها قبل عام 2014.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة