اليونيسيف: أكثر من 100 ألف طفل لا يزالون محاصرين في الجزء الشرقي من مدينة حلب

26.آب.2016

قال المدير التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) "أنتوني ليك"، اليوم الجمعة، إن أكثر من 100 ألف من الأطفال السوريين لا يزالون محاصرين في الجزء الشرقي من مدينة حلب منذ أوائل يوليو/تموز الماضي، وذلك حسبما ذكرت وكالة الأناضول.

وجاء ذلك في بيان تلاه على الصحفيين بنيويورك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، نيابة عن "ليك".

وشدد البيان على "مواصلة يونيسف لجميع الاستعدادات الضرورية لتقديم المساعدة الإنسانية الضرورية والعاجلة (لأطفال حلب)، بما في ذلك الأدوية واللقاحات (التطعيم) والمكملات الغذائية".

وأردف قائلا "اليوم هو يوم آخر محزن وخطير للأطفال في سوريا، ولا سيما أولئك الذين يعيشون في حلب حيث لا يزال أكثر من 100 ألف طفل محاصرين في الأجزاء الشرقية من المدينة منذ أوائل يوليو (تموز) الماضي، وأكثر من 35 ألف شخص نزحوا بالفعل من الأجزاء الغربية من المدينة".

وتابع "الأطفال في حلب لا ينبغي لهم أن يعيشوا في خوف دائم من هجوم يقع عليهم في مدينة أصبحت واحدة من أكثر المدن خطورة في العالم".

ولفت إلى أن "كل طفل هناك (في حلب) يحتاج إلى وقفة فورية للقتال في حلب، وكل ثانية من كل دقيقة لها أهميتها عندما يتعلق الأمر بحماية وإنقاذ حياة الأطفال".

والجدير بالذكر أن مدينة حلب وريفها تتعرض لحملة قصف همجية وعنيفة من قبل الطائرات "الأسدية – الروسية" خلال الأشهر الأخيرة، ما أدى لارتقاء عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة