العراق يلغي خطة لنقل عائلات "الدواعش" من "الهول" إلى مخيم بنينوى

07.كانون2.2021
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

قال مسؤول حكومي عراقي، اليوم الخميس، إن بلاده ألغت خطة لنقل عوائل تنظيم "داعش"، من مخيم الهول بريف الحسكة الشرقي إلى مخيم للنازحين في نينوى، شمالي البلاد.

وقال كريم النوري وكيل وزارة الهجرة العراقية لوكالة الأناضول التركية، إنه "تم إلغاء فكرة نقل النازحين من العراقيين المقيمين بمخيم الهول السوري، والذي يضم أغلب عوائل مسلحي داعش الى العراق بسبب اعتراضات واسعة من جهات مختلفة (لم يسمها)".

وأوضح النوري أن "وزارة الهجرة خططت لأن يكون مخيم الكسك في محافظة نينوى مقرا للنازحين العراقيين بعد نقلهم من مخيم الهول"، وأضاف "لكن بعد إلغاء الأمر، تم تسليم المخيم لوزارة الدفاع لإقامة ثكنة عسكرية عليه".

ولا يوجد إحصاء رسمي بشأن عدد عائلات "داعش"، من العراقيين في مخيم الهول السوري.

ويضم مخيم الهول في سوريا مئات العوائل النازحة أغلبهم من عائلات "داعش" فروا من العراق بعد عام 2017 إثر استعادة الموصل ومناطق أخرى في 2017 ، وسط رفض بسبب اتهامات تلاحق ذويهم بالتورط بقتل مدنيين خلال فترة سيطرة التنظيم.

في سياق آخر، أعلن المتحدث العسكري باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، الخميس، القبض على 3 عناصر من تنظيم "داعش" بينهم "هدف " مطلوب خلال عمليتين أمنيتين في مدينة الفلوجة التابعة لمحافظة الانبار غربي البلاد، وفق بيان.

ومنذ مطلع العام الماضي، كثفت القوات العراقية عمليات التمشيط والدهم لملاحقة فلول "داعش" بالتزامن مع تزايد وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من التنظيم، لا سيما في "مثلث الموت" بين محافظات كركوك وصلاح الدين (شمال) وديالى (شرق).

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على "داعش" باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014، إلا أن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة