السعودية والكويت ترحبان بإعلان اللجنة الدستورية السورية

01.تشرين1.2019

أعلنت المملكة العربية السعودية اليوم الثلاثاء، عن ترحيبها بتشكيل لجنة صياغة الدستور في سوريا، مؤكدة دعمها للمسار السياسي لإنهاء المعاناة السورية، في وقت رحبت الكويت بإعلان اللجنة واعتبرت ذلك "ذات مصداقية ومتوازنة وشاملة".

وذكرت وكالة الأنباء السعودية واس أن مجلس الوزراء الذي انعقد برئاسة العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز "رحب بإنشاء اللجنة الدستورية في سوريا"، وقال إن "المملكة تدعم المسار السياسي لإنهاء الأزمة السورية الذي يستند على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 بما يحافظ على وحدة الأراضي السورية".

وشدد مجلس الوزراء السعودي على مضامين كلمة المملكة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، وما اشتملت عليه من دعوة للمجتمع الدولي إلى "الوقوف موقفا موحدا وصلبا لممارسة أقصى درجات الضغط لإنهاء السلوك الإرهابي والعدواني للنظام الإيراني".

وأعرب المجلس "عن تقديره لما عبرت عنه الدول المشاركة من تنديد واستنكار للاعتداءات التخريبية على منشأتي النفط في خريص وبقيق التابعتين لشركة أرامكو"، وفق تعبيره.

وأعلن المجلس كذلك "تضامن المملكة ومؤازرتها وتأييدها للجهود التي تبذلها جمهورية مصر العربية في حربها على الإرهاب وكان آخرها الإجراءات التي اتخذتها القوات المسلحة والشرطة المصرية شمال سيناء".

من جهته، أعرب السفير "منصور العتيبي" مندوب الكويت الدائم في الأمم المتحدة، عن أمله بأن تكون هذه الخطوة بداية الانطلاقة التي طال أمدها للعملية السياسية السورية وخطوة هامة لتمكين الشعب السوري الشقيق من تحقيق طموحاته المشروعة عبر تسوية سياسية تتوافق عليها جميع مكوناته وتحافظ على وحدة واستقلال وسيادة وسلامة الأراضي السورية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة