الخارجية الأمريكية تتهم إيران بزعزعة الاستقرار في سوريا

19.تموز.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

اتهمت الخارجية الأمريكية، إيران بأنها "الداعم الأكبر عالميا للإرهاب"، معتبرة أن "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني قام بدور مزعزع للاستقرار في سوريا.

ووصفت الخارجية الأمريكية "فيلق القدس" بأنه يمثل "الآلية الأساسية لإيران لتنمية الإرهاب ودعمهم في الخارج".

وقالت الخارجية الأمريكية، في تقريرها السنوي، اليوم الأربعاء، إن "إيران ما زالت، خلال العام 2016، دولة محورية ممولة للإرهاب، وتستمر المجموعات المدعومة من قبل إيران قادرة على تهديد مصالح الولايات المتحدة وحلفائها".

وأشار التقرير إلى أن "فيلق القدس التابع لحرس الثورة الإسلامية الإيراني، بالتعاون مع شركاء إيران وحلفائها ووكلائها، استمر في القيام بدور مزعزع في النزاعات العسكرية في العراق وسوريا واليمن".

ويقاتل فيلق القدس، بقيادة "قاسم سليماني"، ضد الثورة السورية، لدعم نظام الأسد، في سوريا ويجند مرتزقة من الميليشيات الأفغانية والعراقية للقتال معه.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة