البنتاغون تؤكد قيام روسيا بقصف أهداف لـ "قسد" شرق نهر الفرات

16.أيلول.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، اليوم السبت، إن طائرات روسية قصفت هدفا شرق نهر الفرات قرب دير الزور في سوريا رغم علمها بوجود قوات سوريا الديمقراطية، التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري، المدعومة من واشنطن ومستشارين للتحالف بالمنطقة.

وقال البنتاغون في بيان "هاجمت طائرات روسية موقعا يعرف الروس أن به قوات سوريا الديمقراطية ومستشارين للتحالف" وأصيب في الهجوم عدد من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية.

ولفت بيان الوزارة أن قوات التحالف التي تقدم المشورة والمساعدة لقوات سوريا الديمقراطية لم تتعرض لأذى.

من جهتها، قالت قوات سوريا الديمقراطية، اليوم السبت، إن طائرات استهدفتها في دير الزور وقد تكون روسية أو من قبل نظام الأسد، وأسفرت عن إصابة ست مقاتلين.

وتدعم الولايات المتحدة "قسد"، فيما تدعم روسيا نظام الأسد في هجومين منفصلين ضد تنظيم الدولة في دير الزور، مع تقدم الجانبين نحو مواقع للتنظيم.

وقال بيان قوات سوريا الديمقراطية "تعرضت قواتنا في شرق الفرات لهجوم من جانب الطيران الروسي وقوات النظام السوري استهدفت وحداتنا في المنطقة الصناعية مما أدى إلى إصابة ستة من مقاتلينا بجروح مختلفة".

واتهمت قوات سوريا الديمقراطية نظام الأسد بمحاولة عرقلة معركتها ضد الدولة وقالت في البيان إن مثل تلك الهجمات "تعمل على هدر الطاقات التي يجب أن تكون ضد الإرهاب وتهدد بذلك أمن المنطقة وتفتح الطريق أمام صراعات جانبية هدفها إجهاض النضال ضد داعش وخلق الفتن".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة