الائتلاف الوطني يلتقي المبعوث الأمريكي الجديد لأول مرة

06.آب.2015

عقدت الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني اجتماعاً اليوم الخميس مع المبعوث الأميركي الجديد إلى سورية "مايكل راتني" ووفده المرافق، وبحث الطرفان الأحداث الميدانية وخاصة ما يجري في الزبداني إضافة إلى التطورات السياسية الأخيرة حول سورية.

وأشار أعضاء الائتلاف إلى الوضع الإنساني في سورية وضرورة وفاء الدول بالتزاماتها في دعم الشعب السوري، والتي لم تتجاوز حتى اللحظة نسبة 26% مما هو مطلوب منها، وفيما يخص مدينة الزبداني ومحيطها، لفت الأعضاء إلى الأوضاع المأساوية التي تتعرض لها المدينة نتيجة القصف الهمجي من قبل قوات نظام الأسد وميليشيا حزب الله الإرهابي وميليشيا أحمد جبريل، حيث سقط على المدينة حتى اللحظة ما يزيد عن 1060 برميل متفجر ونحو 1500 صاروخ أرض - أرض وغيرها وآلاف قذائف هاون.

وتم التطرق إلى الإحاطة التي تقدم بها المبعوث الدولي إلى سورية ستيفان دي ميستورا إلى مجلس الأمن، وموقف الائتلاف منها، كما تم الحديث عن النشاطات السياسية التي شهدتها المنطقة في الأيام القليلة الماضية وخصوصاً لقاءات الدوحة، وجهود الائتلاف في الحوار السوري - السوري ولا سيما الاجتماع الأخير في بروكسل الذي جمع الائتلاف وهيئة التنسيق الوطنية.

وحضر جانباً من اللقاء كل من رئيس الحكومة المؤقتة أحمد طعمة ووزير الدفاع اللواء سليم إدريس، وتم التعرض إلى برنامج التدريب والتجهيز وآفاقه، في حين قدم رئيس الحكومة المؤقتة أحمد طعمة لمحة عن احتياجات الحكومة من أجل تفعيل خدماتها في المناطق المحررة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة