اقتتال بين أقارب للأسد يودي بحياة شابتين في القرداحة

14.كانون1.2019

أسفر خلاف بين خطيب وخطيبته في مدينة القرداحة بمحافظة اللاذقية شمال غربي سوريا عن "مذبحة عائلية"، حسبما وصفها مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت صحيفة "الوطن أون لاين" إن شابة تدعى هبة جبور قررت التخلي عن خطيبها بعد شجار بينهما، فقرر أن ينتقم بطريقة دموية.

وتوجه الخطيب "المشتبه به" إلى منزل خطيبته يوم الجمعة وفتح النار على معظم المتواجدين فيه، ولا يزال متواريا عن الأنظار.

وبحسب المصدر، فقد ارتكب المشتبه به جريمته، بعد أن خلع باب منزل خطيبته، وأطلق النار عليها وعلى شقيقتها وأخيها وزوج والدتها والأخيرين لا يزلان في المستشفى بعد إصابتهما بعدة طلقات نارية، فيما فارقت هبة ونور الحياة.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي نعوات للشابتين هبة جبور (24 سنة) ونور جبور (14 سنة)، وتشير تلك النعوات إلى صلة القرابة بين الدتهما رتاح بديع الأسد والمجرم بشار الأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة