اغتيال قيادي بميليشيا "قسد" على يد مجهولين بريف الحسكة

23.أيلول.2020
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أفادت مواقع محلية في المنطقة الشرقية بأنّ قيادياً من ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" لقي مصرعه إثر استهداف سيارته بريف الحسكة من قبل مجهولين.

وقال ناشطون في شبكة "الخابور" المحلية اليوم الأربعاء 23 أيلول/ سبتمبر إن مجهولون يستقلون دراجة نارية قاموا بإطلاق النار على سيارة القيادي في الميلشيا "دلي حمو" حيث قتل وأصيب عنصر من الميليشات الانفصالية المرافقة له.

وأشار الموقع ذاته إلى أنّ "حمو" يشغل منصب مسؤول الاستخبارات العسكرية في الشدادي، وهو ينحدر من مدينة القامشلي، كما أوضح بأن الهجوم وقع بمدينة الشدادي جنوب محافظة الحسكة شمال شرق البلاد.

هذا وتتزايد حالات الاغتيالات والتفجيرات التي تطال عناصر وقياديين بميليشيات "قسد"، في الأونة الأخيرة ضمن مناطق سيطرتها شمال شرق البلاد، ويأتي ذلك مع ترجيحات بأنها ضمن مرحلة من التصفيات الداخلية بين مكونات "قسد" بدافع بسط السيطرة وتمكين النفوذ، فيما يتهم إعلام "قسد" خلايا "داعش" في استهداف تحركاتها، ما جعل المنطقة الشرقية ترزح تحت وطأة الفلتان الأمني متزايد بشكل ملحوظ.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة