أخطر تجار المخدرات ينشر "سيلفي" من ساحة الأمويين.. وموالون هل سيشارك في إعادة الإعمار؟!

26.كانون1.2019
نوح زعيتر
نوح زعيتر

تداولت صفحات موالية لنظام الأسد صوراً نشرها "نوح زعيتر" تاجر المخدرات اللبناني المقرب من ميليشيات حزب الله ونظام الأسد في ساحة الأمويين أبرز معالم العاصمة دمشق كما وثق زيارته لمدينة حمص وسط البلاد بصورة مماثلة.

ويأتي ذلك على الرغم من مذكرات التوقيف الصادرة بحق أخطر تجار المخدرات في المنطقة، الأمر الذي نتج عنه سلسلة متنوعة من التعليقات وردود الفعل من قبل الصفحات الموالية للنظام، وبدورها رصدت "شبكة شام" أبرز تلك التعليقات.

كتب أحد المعلقين: "صورة للمقاوم الكبير نوح زعيتر أكبر تاجر مخدرات من حزب المخدرات في لبنان يحييكم من قلب دمشق، شكراً لكم لأنكم اغرقتم سوريا بكل أنواع المخدرات يا هيك المقاومة يا بلاش".

فيما كتب آخر ساخراً: "بس تشوف صورة نوح زعيتر بنص الشام، بتعرف قديش البلد آمنة والوضع كويس وكل ما يقوله المغرضون مجرد كذب ودجل، ويعرف المواطن تماماً حجم المؤامرة على سوريا".

وجاء في تعليق آخر: "احلى شغلة انو بيت زعيتر عندن معبر لحالن، يعني مافي داعي يفوتوا من معبر الجديدة الحدودي، عندن معبر سرغايا"، في إشارة إلى أن نظام الأسد، واستطرد: " ممكن عندو طلبية حشيش لهيئة الاذاعة والتلفزيون".

وعلق أحدهم بالقول: "هلأ شو بدكم بالمفكرين والمنظرين والفلاسفة والمثقفين مثلاً، شو ممكن يعملوا بإعادة الإعمار، بيبنوها كتب وعلم ومعرفة مثلاً، إي مابطعموا خبز هدول ولا بيعملوا بنايات، هلا بيطلعلي حدا بقلي لكن الحشيش بعمر بنايات، مابعرف حسب اذا أصلي ولا مضروب"، وتابع آخر مستهزئاً: "نورتنا نوح زعيتر تاجر الحشيش اللبناني برفقة شي 100 قضية حشيش منور دمشق".

وفي الساق قال أحد متابعي الصفحات الموالية متسائلاً: "وبيطلعلي حدا بقلي والله كيف بيقدر واحد مطلوب مثل هذا يفوت عالبلد، وين الشباب الطيبة؟! هدول مابينقلهم إلا شو بدكم الشباب الطيبة تترك أمن الوطن وتشوف المطلوبين وتجار الحشيش يلي فايتن عالبلد".

هذا ويعرف عن "نوح زعيتر" الولاء المطلق لنظام الأسد حيث شارك في معارك احتلال مدينة القصير وسط البلاد في مطلع الثورة السورية وذلك ضمن صفوف ميليشيات حزب الله اللبناني التي تعتمد على تجارة المخدرات بشكل كبير وفقاً لتقارير حقوقية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة