طباعة

بسبب عدم توقف القصف على حلب .. كيري: الولايات المتحدة على وشك تجميد محادثاتها مع روسيا

29.أيلول.2016

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن الولايات المتحدة "على وشك تجميد محادثاتها مع روسيا بشأن النزاع في سوريا"، بسبب عدم توقف القصف في حلب.

وردا على أسئلة، خلال مؤتمر لمراكز الأبحاث في واشنطن، غداة توجيهه تحذيرا مماثلا في اتصال هاتفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، قال كيري: "نحن على وشك تعليق المحادثات، لأنه بات من غير المنطقي، وسط هذا القصف الذي يحصل، إن نجلس ونحاول إن نأخذ الأمور بجدية".

وتابع مهاجما روسيا المتحالفة مع الأسد والمساندة له، من دون أن يسميها: "مع كل ما يحصل حاليا، لا توجد أي إشارة إلى مسعى جدي. وصلنا إلى مرحلة بات يتوجب فيها علينا أن نبحث عن بدائل، ما لم يعلن أطراف النزاع بوضوح استعدادهم للنظر في مقاربة أكثر فاعلية"، ولم يشرح ما يمكن أن تكون هذه "البدائل".

وكان كيري هدد الأربعاء مباشرة لافروف بوقف أي تعاون مع روسيا، في حال تواصل القصف على حلب، وذلك بعد 10 أيام على انهيار وقف إطلاق النار، اتصل كيري هاتفيا بلافروف ليقول له أن "الولايات المتحدة تستعد لتعليق التزاماتها الثنائية مع روسيا حول سوريا، خصوصا فيما يتعلق بإقامة مركز مشترك".

والجدير بالذكر أن مدينة حلب وريفها تتعرض لقصف همجي جوي من قبل نظام الأسد وحليفه الروسي منذ عدة أشهر، حيث أدى القصف لسقوط مئات الشهداء وآلاف الجرحى، فضلا عن تدمير كبير في منازل المدنيين والنقاط الطبية والمرافق الحيوية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير