12.تشرين2.2019 أخبار سورية

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية عن تطلعها لتنظيم اجتماع الدول الأعضاء للتحالف الدولي لمحاربة «داعش» في العاصمة الأميركية واشنطن، وذلك يوم الخميس المقبل، وسيكون حضور الاجتماع على مستوى وزراء الخارجية لدول التحالف الذي يصل عدد أعضائه إلى نحو 76 دولة.

وأوضحت وزارة الخارجية الأميركية أن أجندة الاجتماع ستركز على مناقشة استراتيجية التحالف الدولي في محاربة التنظيم الإرهابي، وكيف سيتم التنسيق لمواصلة التصدي للتنظيم، بعد مقتل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، مشيرة إلى أن الاجتماع سيركز أيضاً على التطورات الأخيرة في شمال شرقي سوريا، وعلاقتها باستقرار وأمن المنطقة.

وبينت أن وزير الخارجية مايك بومبيو سيلتقي وزراء خارجية الدول الأعضاء الخميس المقبل، ومن المقرر أن يستمر الاجتماع مدة يومين، وسيناقش بومبيو الخطوات التالية في الحملة المشتركة لتحقيق الهزيمة الدائمة لـ«داعش»، والتأكيد على الدور المهم للدول الأعضاء في محاربة التنظيم حول العالم.

وفي مؤتمر صحافي عبر الهاتف الأسبوع الماضي، قال أحد كبار المسؤولين في وزارة الخارجية الأميركية، إن النصر الذي حققته الولايات المتحدة في مقتل زعيم تنظيم «داعش» لن ينسيها تعهداتها حول محاربة التنظيم، والقضاء عليه وعلى جميع التنظيمات الإرهابية حول العالم.

وأكد المسؤول أن «داعش» يتلقى ضربات وهزائم متتالية منذ تكوين التحالف الدولي، إلا أنه اعترف بأن تهديده لم يعد مقتصراً على منطقة العراق وسوريا، إذ تمدد الإرهاب إلى آسيا وأفريقيا، وجميع أنحاء العالم.

وفي سؤالٍ عن الدور الأميركي في قتال عناصر التنظيم في سوريا والعراق، قال المسؤول: «إنه بصرف النظر عن الضغط الذي مارسته أميركا على قيادة (داعش) في سوريا، فإنه بعد الانتهاء من تدمير ما تسمى (الخلافة)، لدينا الآن تركيز متزايد على تفكيك الشبكات والفروع المنتمية للتنظيم على مستوى العالم».

وكانت وكالة الصحافة الفرنسية قد تطرقت إلى أن الاجتماع سيعقد بطلب من فرنسا، ناقلة على لسان مسؤول أميركي (لم يذكر اسمه)، أن الاجتماع سيناقش الإجراءات التي يجب اتخاذها في المستقبل، لتعزيز حضور التحالف بشمال شرقي سوريا.

يذكر أن التحالف الدولي لمحاربة «داعش» بدأ مسيرته في سبتمبر (أيلول) 2014 بـ11 دولة فقط، بينما يصل عدد أعضائه الآن إلى أكثر من 75، وتقوده الولايات المتحدة الأميركية، ويعد أحد أبرز القوى العسكرية الدولية.

12.تشرين2.2019 أخبار سورية

أدانت منظمة "سوريون مسيحيون من أجل السلام"، الجريمة المروعة لاغتيال الكاهن "هوسيب بيدويان" راعي كنيسة الأرمن الكاثوليك في القامشلي والذي قضى يوم أمس في ريف الحسكة، مؤكدة أن محرك هذه الفتنة ومولد التطرف في سوريا والمستفيد منها هو نظام الأسد بمختلف أذرعه وأدواته.

وتبنى تنظيم الدولة اغتيال رجل الدين المسيحي "حنا ابراهيم بيدو" المعروف بـ "الأب هوسيب بيدويان" راعي كنيسة الأرمن الكاثوليك في القامشلي بالإضافة لوالده ، وذلك بعد إطلاق النار المباشر عليهما على الطريق الواصل بين الحسكة ودير الزور، أثناء توجههما إلى مدينة ديرالزور للإشراف على ترميم كنيسة الأرمن الكاثوليك.

يرى أعضاء المنظمة أن ضحايا الفتنة الطائفية في سوريا بازدياد مطرد وتطال كافة مكونات المجتمع السوري ومنهم السوريون المسيحيون بما يدفع بهم للهجرة القسرية المتزايدة مبتعدين عن أرضهم وأرض أجدادهم.

وأكد أعضاء المنظمة على أن محرك هذه الفتنة ومولد التطرف في سوريا والمستفيد منها هو نظام الأسد بمختلف أذرعه وأدواته، مشددة على أن الوصول بسوريا للاستقرار والأمان المنشود يتطلب تحقيق التغيير الجذري وفق مسار سياسي واضح لبناء دولة القانون والمواطنة المتساوية التي تحمي السوريين جميعهم.

وفي ختام بيانها تقدمت منظمة "سوريون مسيحيون من أجل السلام" بالعزاء لطائفة الأرمن الكاثوليك ولكل سوري يؤمن بتعددية الهوية السورية، فهو مسار الخلاص الوحيد، وفق البيان.

وبالتزامن كانت ضربت 3 تفجيرات بسيارات مفخخة بشكل متزامن مدينة القامشلي بريف الحسكة الشمالي، ما ادى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين، حيث انفجرت سيارتين في شارع الوحدة والثالثة بالقرب من فندق الأمين، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى بين المدنيين.

وذكر ناشطون أن أحد المفخخات انفجرت بالقرب من مشفى السلام وسط المدينة، وعملت سيارات الإسعاف على نقل المصابين إلى مشافي المدينة، وتوجهت بعد ذلك قوة تابعة لقسد إلى المنطقة وعملت على تطويقها، للبحث عن مفخخات أخرى.

12.تشرين2.2019 أخبار سورية

قالت مصادر موالية للنظام بريف حماة، إن ميليشيات الأسد الأمنية اعتقلت قيادي عسكري بارز في ميليشيات النمر، معروف باسم "زين العابدين" وملقب بـ "الأعور"، والذي ظهر بفيديوهات عديدة إبان معارك ريف حماة الأخيرة.

ولفتت المصادر إلى أن النظام اعتقل الأعور الذي ينحدر من قرى جبل زين العابدين قرب مدينة حماة، وقام باقتياده إلى جهة مجهولة، دون شرح أسباب الإعتقال لعناصره وأقربائه، الذين بدأ بعضهم بالنشر عن الأمر بعد محاولات لإخراجه بائت بالفشل.

ولـ "الأعور" ممارسات وجرائم كبيرة، كان أحد أبرز قادة الميليشيات التي شاركت بمعارك ريف حماة الشمالي الأخيرة، والتي تفاخر فيها في قتل المدنيين وقصف المناطق المحررة، وكان يظهر في فيديوهات استفزازية ضد الثوار والمدنيين.

12.تشرين2.2019 أخبار سورية

استهدفت غارة جوية إسرائيلية فجر اليوم الثلاثاء، منزل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي "أكرم العجوري" بالعاصمة دمشق، خلفت وفق معلومات أولية مقتل أحد أبنائه فيما نجا هو، وسط تصعيد إسرائيلي على قطاع غزة وحالة استنفار كبيرة على الحدود.

وقالت مصادر إعلامية إن القصف الإسرائيلي طال بناء مدني في حي المزة الغربية، الذي يضم جامعة دمشق وكثيراً من السفارات، حيث يقطن عضو المكتب السياسي لحركة "الجهاد الإسلامي" أكرم العجوري.

ونجا العجوري من محاولة اغتيال في العاصمة السورية، أسفرت عن مقتل نجله معاذ وشخص آخر يدعى عبدالله يوسف حسن، وإصابة حفيدته بتول و9 أشخاص آخرين، وذلك تزامنا مع اغتيال القيادي في "سرايا القدس" الذراع العسكري للحركة، بهاء أبو العطا في غزة فجر اليوم الثلاثاء.

وقالت حركة "الجهاد الإسلامي" إن محاولة الاغتيال في دمشق تمت بغارة إسرائيلية، حيث سمع انفجار عنيف في دمشق تبعه انفجار ثان أقل شدة، وانقطع التيار الكهربائي عن المنطقة، فيما قالت وسائل إعلام النظام أن مضادات أرضية تصدت لأهداف في الأجواء.

 

12.تشرين2.2019 أخبار سورية

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الاثنين، إن واشنطن تراقب الخليفة الجديد لتنظيم داعش، مستغلا مشاركته في يوم المحاربين القدامى للاحتفال بمقتل زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي.

وتوجه ترامب إلى نيويورك حيث ألقى خطابا قبل عرض للمحاربين القدامى يجري سنويا في المدينة، حيث دأب الرؤساء الأميركيون على الاحتفال بهذا اليوم بوضع إكليل من الزهور على المقبرة العسكرية المترامية الأطراف في أرلينغتون قرب واشنطن.

وواجه ترامب انتقادات واسعة بعد إعلانه سحب كامل القوات الأميركية من سوريا الشهر الماضي، حيث قال معارضوه وبعضا من حلفائه أن ذلك يمكن أن يسمح بعودة تنظيم "داعش" ويترك الأكراد الحلفاء لواشنطن عرضة للغزو التركي.

لكن ترامب استغل خطابه ليقول إن قيادات التنظيم المتطرف تفر خائفة بعد مقتل البغدادي في غارة شنتها القوات الأميركية الخاصة في محافظة ادلب شمال غرب سوريا، وقال ترامب "قبل أسابيع قليلة، أغارت القوات الأميركية الخاصة على مجمع داعش ونفذت العدالة في الزعيم الإرهابي رقم واحد في العالم".

واضاف "بفضل المقاتلين الأميركيين، البغدادي مات، ومات الرجل الثاني في التنظيم، وأعيننا مركزة على الرقم 3"، مضيفا بأنه يجب عليه أن يعلم بأن "عهد الرعب قد مصى"، لافتاً بالقول "لقد انتهى عهده الارهابي، وأصبح اعداءنا يركضون خائفين جدا جدا. ان من يهددون شعبنا ليس امامهم أي فرصة ضد قوة أميركا المحقة".

وسبق أن أكد رئيس هيئة الأركان الأمريكية، مارك ميلي، أن خليفة أبو بكر البغدادي في زعامة تنظيم "داعش" معروف جدا لدى العسكريين الأمريكيين، وهم سيراقبونه عن كثب في انتظار فرصة سانحة لقتله.

وقال ميلي في حديث لقناة "أي بي سي" بث الأحد، في سياق حديثه عن تصفية البغدادي: "إن قتله أثر بصورة قوية ومدمرة على التنظيم ككل"، لافتاً إلى أنهم "استبدلوه بشخص آخر، وتتوفر لدينا كمية كبيرة من المعلومات حول هوية هذا الشخص. وفي الأيام والأسابيع والأشهر القادمة، سنراقب ما إذا كان سيتمكن من لم شمل تنظيمه، وسنراقبه عن كثب، وعندما ستسنح الفرصة سنتعامل معه وسنبدأ باصطياده".

12.تشرين2.2019 تقارير ميدانية

حلب::
تعرضت منطقة ريف المهندسين الأول جنوبي حلب ومدينة حريتان ومنطقتي الكاستيلو والملاح شمالها لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد.

سمع صوت انفجار قوي في مدينة جرابلس بالريف الشمالي الشرقي، دون ورود تفاصيل إضافية.

خرج أهالي المدن والبلدات المحتلة من قبل قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بالريف الشمالي بمظاهرة حاشدة في معبر "باب السلامة" للمطالبة بحقهم بالعودة لمناطقهم وإخراج "قسد" منها، ونددوا بالعدوان الروسي والإيراني.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي غارات جوية استهدفت بلدات وقرى المشيرفة ومعرة حرمة وكفروما، وقصفت مدفعية الأسد بلدات بسقلا وحاس ومعرتماتر، ما تسبب بسقوط شهيدة في كفروما وشهيد طفل في بسقلا.

استهدفت فصائل الثوار معاقل قوات الأسد في قرى الهبيط ومدايا وأم زيتونة وعابدين وكفريدون والخوين وتل تركي وتلة النمر ومزارع الصباغية بقذائف الهاون والمدفعية، وحققت إصابات مباشرة.

دخل رتل عسكري تركي مؤلف من 30 عربة ومدرعة من معبر كفرلوسين باتجاه نقاط المراقبة التركية.


حماة::
تعرضت بلدة زيزون ومحطتها الحرارية وبلدات الزيارة والقرقور وشهرناز وتل واسط والصهرية والعريمة وجب سليمان والحويجة وجسر بيت الراس بالريف الغربي لقصف مدفعي عنيف من قبل قوات الأسد، ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

استهدفت فصائل الثوار معاقل قوات الأسد في بلدتي كفرنبودة والكركات بالريف الغربي بقذائف المدفعية والهاون، وحققت إصابات مباشرة.


ديرالزور::
أطلق مجهولون النار على شخص أمام مشفى الأمل في بلدة ذيبان بالريف الشرقي، ما أدى لمقتله على الفور.


الرقة::
تمكنت قوات الجيش الوطني السوري من السيطرة على قرية خفية على محور عين عيسى بعد اشتباكات ضد عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد".


اللاذقية::
قامت مروحيات النظام بإلقاء البراميل المتفجرة على مناطق سيطرة الثوار في تلال كببنة بالريف الشمالي.


الحسكة::
انفجرت 3 سيارات مفخخة بشكل متزامن في مدينة القامشلي اثنتان في شارع الوحدة والثالثة جانب فندق الأمين، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين.

تبنى تنظيم الدولة اغتيال رجل الدين المسيحي "حنا ابراهيم بيدو" المعروف بـ "الأب هوسيب بيدويان" راعي كنيسة الأرمن الكاثوليك في القامشلي بالإضافة لوالده ، وذلك بعد إطلاق النار المباشر عليهما على الطريق الواصل بين الحسكة ودير الزور، أثناء توجههما إلى مدينة ديرالزور للإشراف على ترميم كنيسة الأرمن الكاثوليك.

تمكن الجيش الوطني من السيطرة على قرية المحمودية محيط مدينة تل تمر بالريف الشمالي بعد اشتباكات ضد عناصر "قسد" والأسد.

انطلقت الدورية البرية الرابعة المشتركة بين القوات التركية والروسية شرق الفرات بسوريا، في إطار جهود تأسيس "المنطقة الآمنة"، وجرى تسيير الدورية في منطقة الدرباسية على الحدود السورية التركية.

انفجر لغم أرضي من مخلفات "قسد" في مدينة رأس العين ما أدى لاستشهاد مدني.

سمع صوت انفجار في حي المشيرفة بمدينة الحسكة، دون ورود تفاصيل إضافية.

12.تشرين2.2019 النشرات الساعية

حلب::
تعرضت منطقة ريف المهندسين الأول جنوبي حلب ومدينة حريتان ومنطقتي الكاستيلو والملاح شمالها لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد.

سمع صوت انفجار قوي في مدينة جرابلس بالريف الشمالي الشرقي، دون ورود تفاصيل إضافية.

خرج أهالي المدن والبلدات المحتلة من قبل قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بالريف الشمالي بمظاهرة حاشدة في معبر "باب السلامة" للمطالبة بحقهم بالعودة لمناطقهم وإخراج "قسد" منها، ونددوا بالعدوان الروسي والإيراني.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي غارات جوية استهدفت بلدات وقرى المشيرفة ومعرة حرمة وكفروما، وقصفت مدفعية الأسد بلدات بسقلا وحاس ومعرتماتر، ما تسبب بسقوط شهيدة في كفروما وشهيد طفل في بسقلا.

استهدفت فصائل الثوار معاقل قوات الأسد في قرى الهبيط ومدايا وأم زيتونة وعابدين وكفريدون والخوين وتل تركي وتلة النمر ومزارع الصباغية بقذائف الهاون والمدفعية، وحققت إصابات مباشرة.

دخل رتل عسكري تركي مؤلف من 30 عربة ومدرعة من معبر كفرلوسين باتجاه نقاط المراقبة التركية.


حماة::
تعرضت بلدة زيزون ومحطتها الحرارية وبلدات الزيارة والقرقور وشهرناز وتل واسط والصهرية والعريمة وجب سليمان والحويجة وجسر بيت الراس بالريف الغربي لقصف مدفعي عنيف من قبل قوات الأسد، ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

استهدفت فصائل الثوار معاقل قوات الأسد في بلدتي كفرنبودة والكركات بالريف الغربي بقذائف المدفعية والهاون، وحققت إصابات مباشرة.


ديرالزور::
أطلق مجهولون النار على شخص أمام مشفى الأمل في بلدة ذيبان بالريف الشرقي، ما أدى لمقتله على الفور.


الرقة::
تمكنت قوات الجيش الوطني السوري من السيطرة على قرية خفية على محور عين عيسى بعد اشتباكات ضد عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد".


اللاذقية::
قامت مروحيات النظام بإلقاء البراميل المتفجرة على مناطق سيطرة الثوار في تلال كببنة بالريف الشمالي.


الحسكة::
انفجرت 3 سيارات مفخخة بشكل متزامن في مدينة القامشلي اثنتان في شارع الوحدة والثالثة جانب فندق الأمين، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين.

تبنى تنظيم الدولة اغتيال رجل الدين المسيحي "حنا ابراهيم بيدو" المعروف بـ "الأب هوسيب بيدويان" راعي كنيسة الأرمن الكاثوليك، بالإضافة لوالده في القامشلي، وذلك بعد إطلاق النار المباشر عليه على الطريق الواصل بين الحسكة ودير الزور، وذلك أثناء توجهه إلى مدينة ديرالزور للإشراف على ترميم كنيسة الأرمن الكاثوليك.

تمكن الجيش الوطني من السيطرة على قرية المحمودية محيط مدينة تل تمر بالريف الشمالي بعد اشتباكات ضد عناصر "قسد" والأسد.

انطلقت الدورية البرية الرابعة المشتركة بين القوات التركية والروسية شرق الفرات بسوريا، في إطار جهود تأسيس "المنطقة الآمنة"، وجرى تسيير الدورية في منطقة الدرباسية على الحدود السورية التركية.

انفجر لغم أرضي من مخلفات "قسد" في مدينة رأس العين ما أدى لاستشهاد مدني.

سمع صوت انفجار في حي المشيرفة بمدينة الحسكة، دون ورود تفاصيل إضافية.

11.تشرين2.2019 أخبار سورية

فرض القضاء الإيطالي، الإثنين، عقوبة السجن عامين و8 أشهر على مواطنة شاركت في الحرب بسوريا، ورحّلتها تركيا في 2017.

وذكرت وكالة "أنسا" الإيطالية، أن "لارا بومبوناتي" (28 عاما)، رحلتها تركيا إلى إيطاليا في 2017، وأضافت أن القضاء الإيطالي اتهم بومبوناتي، بالانخراط في منظمات متطرفة تدعم الإرهاب في بلد آخر، بعد أن التحقت بزوجها في سوريا.

وأوضحت أن القضاء حكم على بومبوناتي بالسجن عامين و8 أشهر، واتهمها بالانضمام لـ "هيئة تحرير الشام"، ومساعدة المقاتلين الأجانب الآخرين.

وفي يونيو/ حزيران 2017، ألقت تركيا القبض على بومبوناتي، ورحّلتها إلى إيطاليا التي أحالتها للقضاء، ومن المعتقد أن "فرانشيسكو كاشو" زوج بومبوناتي، قتل في سوريا.

11.تشرين2.2019 أخبار سورية

يتوجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إلى الولايات المتحدة تلبية لدعوة نظيره الأمريكي دونالد ترامب.

وأفاد بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، الإثنين، أن أردوغان سيجري زيارة عمل إلى الولايات المتحدة يومي 12 و13 الشهر الجاري، تلبية لدعوة ترامب.

وأشار البيان إلى أن أردوغان سيلتقي ترامب، وسيترأس الزعيمان المحادثات التي سيجريها وفدا البلدين، حيث سيبحث اجتماع الوفدين، العلاقات الثنائية بين تركيا والولايات المتحدة بكافة جوانبها، حسب البيان.

وأكد أن المحادثات ستتناول التشاور في المسائل الإقليمية والعالمية على رأسها سوريا، وستركز على الخطوات الملموسة التي ممكن اتخاذها من أجل تعزيز التضامن والتعاون والتنسيق في مكافحة كافة أشكال الإرهاب.

وأوضح البيان أن أردوغان سيلقي خطابا أمام رجال الأعمال خلال اجتماع تنظمه غرفة التجارة الأمريكية.

ويعتزم أردوغان زيارة مركز الديانة الأمريكي في ولاية ماريلاند، واللقاء مع مواطنين أتراك وممثلي الأمريكيين من أصل تركي والمسلمين هناك.

11.تشرين2.2019 أخبار سورية

سلط رئيس بلدية هاتاي الكبرى وعضو حزب الشعب الجمهوري المعارض "لطفي صافاش" الضوء على التعايش المشترك ما بين سكان الولاية المحليين واللاجئين السوريين، جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها رئيس البلدية، اليوم الاثنين، وذلك بحسب ما ترجمه موقع "الجسر ترك".

واستهل صافاش حديثه بالإشارة إلى احتضان هاتاي 3 أديان و6 مذاهب مختلفة، مضيفاً أن المدينة يعمّها التسامح ما بين أفراد تلك الطوائف، ولفت الانتباه إلى اختلاف الأعراف والعادات السورية عن تقاليد وعادات أهل الولاية المحليين، وأضاف قائلاً: "أهالي هاتاي لم ينظروا للضيوف السوريين نظرة سيئة بل تعاطفوا معهم".

وتابع المسؤول المعارض حديثه مؤكداً على رغبة الجميع بإحلال السلام في سوريا، ليتمكن "الأشقاء السوريين" من العودة إلى بلادهم في أقرب وقت، ليتابعوا حياتهم فيها بأمن وسلام، وبرر صافاش تلك الرغبة بالتعقيدات ومشاكل عدم الاندماج الاجتماعي إضافة إلى المخاوف الاقتصادية الناجمة عن استضافة هاتاي نحو 500 ألف لاجئ سوري.

وأردف قائلاً: "نعتقد بأن بقاء الضيوف في تركيا مدى الحياة أمر يصعب تحقيقه سواءً علينا أو على السوريين أنفسهم"، ولفت الانتباه إلى الصعوبات التي تواجه أبناء المدينة المحليين في العثور على عمل، مشيراً إلى أن إغلاق (السوريين) لاحتياج سوق العمل أدى إلى ذلك، وهو ما يتسبب بدوره في خلق المشاكل الاجتماعية.

واستطرد قائلاً: "لهذا السبب نحن نؤيد حل القضية السورية في أقرب وقت، وندعم مشروع المنطقة الآمنة، ليتمكن السوريون من العودة إلى بلادهم بشكل آمن".

وفيما يتعلق باختلاف العادات، أضاف صافاش: "ما من شيء متساوي (متشابه) فيما بيننا، نحن نعمل صباحاً وننام ليلاً، وهم ينامون في الصباح ويخرجون ليلاً".

وروّج المسؤول المعارض لشائعة "تأسيس السوريين أعمالهم الخاصة" بالرغم من تفنيد الحكومة المتكرر لها، مضيفاً أنهم يعملون أيضاً لقاء أجور منخفضة.

وختم قائلاً: "حينما تصبح المنافسة غير عادلة فإنك تفقد شعبك، كما يغدو مستقبل ذلك الشعب سوداوياً بسبب هذه المنافسة".